U3F1ZWV6ZTI2MTM4MTE3MjI1MjU3X0ZyZWUxNjQ5MDE4NDUzMTExNw==

بداية صناعة العطور

 لما بدات ابحث وادور على صناعة العطور وازاى بدات ذهلت من كم المعلومات ... العطور ليها تاريخ طويل جدا

تصدقوا ان العطور موجودة من العصر الحجرى وان الانسان البدائي عرف العطور ... بس اكيد مش بنفس الشكل الموجود حاليا

يعني هو كان بيشم الورود اللى موجودة فى الطبيعة بجانب انه كلن بيحرق الاعشاب العطرية علشان تديله ريحة جميلة

اما فى مصر الفرعونية

العطور لدى الفراعنة
العطور لدى الفراعنه

فمصر كان ليها الدور الأكبر في تأسيس صناعة العطور وكان فى طريقتين لصناعته : 

الأولى : هي وضع الأزهار في لوحة كبيرة من ورق البردي ويكون له طرفين تمسك به سيدتان ويوضع الورود مع شوية ماية في داخل اللوح كل سبدة تدور الطرف الى ماسكاه عكس اتجاه السيدة الأخرى ويعصروا الورود وكانوا بيحطوا تحتهمم إناء كبيرة يستع للكمية المعصورة وبعد كده يحفظوها في أواني خزفية وفخارية وكان بيتعمل للملكات وزوجات الأمراء والكهنة للتزين به عند الاحتفالات وكان للطبقات الغنية مش لباقي الشعب.

 الطريقة الثانية: وهي وضع الورود في إناء فخاري صغير وحرقه لأعطاء رائحة عطرة للجو زي البخور كده وكان النوع ده من العطور جزء من القرابين المقدمة للآلهة أو لتوديع المتوفي ولم يكن لأغراض الزينة

ويؤكد د رضوان عبدالعزيز الخبير الأثري، أن الاهتمام بالعطور يرجع إلى زمن الفراعنة وكانوا بيستخدموها علشان حواء التي كان لها في مصر القديمة تقدير خاص من المجتمع وتكريم لا حدود له من زوجها وأسرتها وده كان ظاهر عليها في شكل حسي مرهف وذوق فني رفيع بدا واضحاً عليها في اهتمامها بأناقتها ورشاقتها.
 والمرأة المصرية صنعت العطور في مصر القديمة من الزهور والأعشاب والنباتات زكية الرائحة، وفي مقدمة الزهور التي استخدموها في صناعة العطور: زهور اللوتس والياسمين والورد والسوسن والتمر حنة والبادونيك. وكمان دخلوا زهور ثمار الفاكهة في صناعة العطور وهي الصناعة التي انتقلت من مصر إلى جميع الحضارات القديمة، ومازالت تحتل مكانها في صناعة العطور في العصر الحديث وتستخدمها كبرى شركات العطور في باريس ولندن وروما. 
 المرأة المصرية القديمة اكتشفت مان أن لبعض الزيوت والدهون خصائص في امتصاص الروائح والاحتفاظ بها؛ علشان كده استخدامهوها على نطاق واسع بدايو من الدولة القديمة لأواخر العصور الفرعونية.
ويضيف: تذكر إحدى البرديات القديمة من العصر المتأخر اهتمام المرأة المصرية الفرعونية باكتشاف وابتكار أنواع جديدة ومتميزة من العطور لدرجو أنه يمكن تحديد الأسر المصرية بالكشف عن أنواع العطور اللى انتشارت في عهدها؛ لان كثير من الملكات والأميرات الفرعونيات كانوا بيحتفظوا بعطر خاص عليه اسم صاحبته وطريقة صناعته وإعداده من الأسرار التي يحتفظ بها. ومن أشهرها عطور كل من كليوباترا ونفرتيتي وحتشبسوت لان كل واحدة منهم كانت بتحتفظ بمصنع خاص في حديقة القصر لصناعة العطر الخاص بها.


ولينا تكلمه باقى تطور وانتشار صناعة العطور

تابعونا ....



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة